أسئلة مهمة جداً للنصارى لم تنزل من قبل على النت


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه.. أما بعد:

فهذه الأسئلة مُوَجَّهة للمسيحيين نريد منهم التفكُّر فيها والإجابة عليها

ما هو دليلكم من كتابكم المقدس على أن السيد المسيح عليه السلام هو الله؟

هل قال أنا الله أو قال له أحد يا الله؟

هل قال اعبدونى أو قال أنا الذى خلقتكم ورزقتكم وأحييتكم وأُميتكم أو قال له أحد يا خالقنا ورازقنا ومدبِّر أمرنا؟

أنتم تقولون إن الله تجسَّد فى صورة المسيح عليه السلام

فهل قال لكم أنا الله المتجسِّد؟ وهل هذا الأمر الخطير الذى يترتب عليه دخول الجنة أو النار لا يستحق الذكر؟

أليس المفروض أن يكون كلامه واضحاً حتى لا يكون هناك حجة لأحد فى أن يقول: أنا لم أفهم منه ذلك لأنه لم يَقُلْها صراحةً؟

وإذا كان هو الله المتجسِّد فلماذا لم يتجسَّد دون أن يدخل فى رَحِم السيدة مريم رضى الله عنها؟

ولماذا لم ينزل من السماء مباشرة ليكون أوقع فى قلوب عباده وأشد تأثيراً؟

ربما تقولون إن له صفات لاهوتية وأخرى ناسوتية وقد دخل فى رَحِمها لتعطيه أو يكتسب منها الناسوتية

فهل كان غير قادر على اكتساب هذه الصفات بدونها وهو القادر على كل شىء؟

كما أنه من المعلوم عندكم أن اللاهوت هو الأصل أما الناسوت فهو مخلوق

فهل كان الله ناقصاً حتى يكمل نفسه بجزء من خلقه؟

إذا سألكم أحد وقال لكم: كيف يدخل الله سبحانه وتعالى فى رَحِم السيدة مريم ثم يولَد ويرضع ويحبو ويلعب ويتبوَّل ويتبرَّز؟ تقولون له أليس الله قادر على ذلك؟

ولكن هل كل ما يقدر عليه يفعله حتى لو كان لا يليق بعظمته وجلاله؟

فأنتم تقدرون على فعل أشياء كثيرة (مثل التبوُّل والتبرُّز فى الشارع) ولكن هل تفعلونها؟

ثم ألستم تتفقون معنا أن الله يعلم الغيب منذ الأزل ويعلم أن سيدنا آدم سيأكل من الشجرة؟

فهل كان يعلم هذا ثم يُقَدِّر على نفسه العذاب بدلاً من آدم؟

أنتم تقولون إن الآب والابن والروح القدس ثلاثة فى واحد

وإذا قال لكم أحد إن هذا مستحيل ولا يمكن فهمه

تردون عليه بأن الله الغير محدود لا يمكن فهمه بالعقل المحدود

فهل الله اللا محدود يدخل فى رَحِم السيدة مريم المحدود؟

أنتم تقولون إنه صُلِبَ ومات ودُفِنَ لمدة 3 أيام ثم صعد ليجلس عن يمين أبيه

فمن كان يدبِّر أمر السموات والأرض وهو ميت؟ ولو كان هو الله فهل يجلس الله عن يمين نفسه؟

أنتم تقولون إن المسيح جاء ليفتدينا من خطيئة آدم

فما ذنبنا فى خطيئة آدم عليه السلام؟ وما ذنب المسيح أن يُعذَّب بدلاً منه؟

ألم يَقُل كتابكم المقدس فى تثنية24: 16 لا يُقتَل الآباء عن الأولاد ولا يُقتَل الأولاد عن الآباء. كل إنسان بخطيَّته يُقتَل؟

وإذا كان المسيح هو الله فلماذا لم يغفر لآدم دون أن يحمِّل نفسه هذا العناء؟ وهل رأيتم أو سمعتم فى تاريخ البشرية أجمع أن ملكاً من الملوك أو حاكماً أو قاضياً عذب نفسه أو ابنه بدلاً من معاقبة الجانى؟ وإذا فعل ذلك ألا يضحك الناس عليه ويقولون: انظروا إلى هذا الملك الذى يعذب نفسه ويهينها بدلاً من أن يعاقب الجانى أو يعفو عنه؟

أنتم تقولون إن الله من شدة حبه لخلقه عذب نفسه بدلاً منهم فهل كان الله يفرق فى محبته بين عباده؟

وبمعنى آخر: لماذا سلَّم نفسه لليهود ليصلبوه؟ أليسوا هم أيضاً من عباده؟ وهل خطيئة آدم فى أكله من الشجرة أشد أم صَلْب الإلَه؟ فهل يُعقَل أن يطهر طائفة من البشر من خطيئة لا ذنب لهم فيها ثم يوقِع طائفة أخرى فى خطيئة أشد؟

وإذا كان يحب خَلْقَه وعذب نفسه ليخلصهم من الخطيئة فلماذا لا يخلِّص إلا الذين آمنوا بنزوله وصَلْبِه ولا يخلِّص جميع عباده؟

وهل من عدل الإله أن يتجسد ليراه بعض الناس ثم يُلزِم بقية الأمم التى تأتى بعدهم بتصديق ذلك وهم لم يروه؟

ولماذا نزل وتجسَّد لبنى إسرائيل فقط وحَرَم بقية عباده من رؤيته؟ ألم يكن هناك أمم غيرهم فى ذلك الوقت يستحقون رؤيته مثلهم؟

ولماذا لم ينزل فى بداية الخليقة ليطهرها من الخطيئة بدلاً من أن يتركهم بخطيئتهم وفيهم الأنبياء والمرسلون؟

وهل جاء الإله ليُحزِن أتباعه إلى يوم القيامة على صلبه؟ تصوروا أن ملكاً من الملوك جاء لقوم فى قريتهم أو مدينتهم ألا ينتظرون منه أن يُدخِل عليهم السرور ويعطيهم الهدايا بدلاً من أن يُحزنهم ويُبَكِّيهم ويعيشون طوال عمرهم فى ذكرى آلامه وتعذيبه؟

ولو كان المسيح هو الإله المتجسِّد فهل يكلم المتجسِّد غير المتجسِّد؟ وبمعنى آخر: هل كان يقول مثلاً: أبى الذى فى السماء أو يقول ربى أو يقول إلهى لِمَ تركتنى… إلخ؟

ثم إنكم تقولون عن المسيح عليه السلام إنه المخَلِّص ومن آمن به خلَّصَه وأدخله الملكوت

وإذا سألناكم وقلنا لكم: يخلِّص المؤمنين به من أى شىء؟ تقولون يخلصهم من الخطيئة والشيطان

فهل كل أتباعه خلصوا من الخطيئة والشياطين فعلاً؟ لو كان هذا حقاً لمَا وجدنا مسيحى على وجه الأرض يخطئ ولأصبحوا أمثال الملائكة, وإذا وعدهم بأنه سيخلصهم من الخطيئة, أليس فى هذا تحريض لهم على الإجرام والخطيئة أكثر وأكثر اعتماداً منهم على أنه سيخلصهم؟

وإذا كان سيخلصهم من خطيئة آدم فقط فما فائدة ذلك؟ أيخلصهم من خطيئة لا ذنب لهم فيها ثم يؤاخذهم على خطاياهم وهى الأهم عندهم؟ وما معنى توَعّده بالعذاب للعاصين منهم طالما أنه يخلصهم؟

فقد جاءت نصوص كثيرة فى الكتاب المقدس تتوعد العاصين بالنار ومنها ما جاء فى متى18: 8-9 فإن أعثرتك يدك أو رجلك فاقطعها وألقها عنك خيراً لك أن تدخل الحياة أعرج أو أقطع من أن تلقى فى النار الأبدية ولك يدان أو رجلان. وإن أعثرتك عينك فاقلعها وألقها عنك خير لك أن تدخل الحياة أعور من أن تلقى فى جهنم النار ولك عينان

فأىّ خلاص هذا الذى تتحدثون عنه وتمنُّون به من تحوالون تنصيره؟ وأىّ سعادة تلك التى يشعر بها من آمن بدينكم وهو يعلم أنه سيدخل النار إن لم يقطع يده ورجله ويقلع عينه لأنه أخطأ بها؟

أنتم تعظمون الفطير وتقبِّلونه وتسجدون له فى الكنائس وتأكلونه وتقولون إنه جسد الرب ثم تخرجونه مع الفضلات فى الحمامات فهل هذا يليق بالله سبحانه وتعالى؟

وأسألكم بالله: هل لو احترق هذا الفطير فى الفرن أكنتم تأكلوه أم أنكم ترمونه؟

إن المسيح عليه السلام تبرَّأ من الألوهية ودعا إلى توحيد الله فى نصوص كثيرة من الكتاب المقدس, وأقرَّ بأن المعجزات التى أتى بها ليست من عنده, ولكنها من الله سبحانه وتعالى والدليل على ذلك كله موجود فى السؤال رقم 16 و18 فى الرد على شبهات العقيدة فى هذه المدونة

وهذه بعض مقتطفات منها: فى لوقا18: 18-19 وسأله رئيس قائلاً أيها المعلم الصالح ماذا أعمل لأرِث الحياة الأبدية. فقال له يسوع لماذا تدعونى صالحاً. ليس أحد صالحاً إلا واحد وهو الله

وفى يوحنا14: 28 لأنى قلت أمضى إلى الآب. لأن أبى أعظم منى

كيف يكون الآب أعظم من الإبن وهما واحد؟ وهل يكون الواحد أعظم من نفسه؟

فى لوقا6: 12 وفى تلك الأيام خرج إلى الجبل ليصلى. وقضى الليل كله فى الصلاة لله

فهل الإله يصلى لنفسه؟

فى يوحنا8: 40 ولكنكم الآن تطلبون أن تقتلونى وأنا إنسان قد كلمكم بالحق الذى سمعه من الله

فى هذا النَّص يقول إنه إنسان, وفى نصوص أخرى يقول إنه ابن الإنسان, فكيف تعتقدون أنه الله مع أن الكتاب المقدس ينفى الألوهية عن الإنسان وعن ابن الإنسان فيقول فى عدد23 : 19 ليس الله إنساناً فيكذب. أو ابن إنسان فيندم

فى يوحنا5: 30 أنا لا أقدر أن أفعل من نفسى شيئاً كما أسمع أدين ودينونتى عادلة لأنى لا أطلب مشيئتى بل مشيئة الآب الذى أرسلنى

وفى يوحنا5: 37 والآب نفسه الذى أرسلنى يشهد لى. لم تسمعوا صوته قط ولم تبصروا هيئته

فكيف يكون هو الله ثم يقول: لم تسمعوا صوته قط ولم تبصروا هيئته؟

فى متى24: 36 وأما ذلك اليوم وتلك الساعة فلا يعلم بهما أحد ولا ملائكة السموات إلا أبى وحده

فكيف يكون إلهاً وهو لا يعلم متى يوم القيامة؟ بل ولا يعلم حتى من ضربه؟

ففى لوقا22: 63-64 كانوا يستهزئون به وهم يجلدونه. وغطوه وكانوا يضربون وجهه ويسألونه قائلين تنبَّأ. من هو الذى يضربك

ولا تظنوا أن قوله على الله إنه أبوه تعنى الأبوَّة الحقيقية, فقد قالها على تلاميذه

ففى متى23: 9 ولا تدعوا لكم أباً على الأرض لأن أباكم واحد الذى فى السموات

وفى يوحنا20: 17 إنى أصعد إلى أبى وأبيكم وإلهى وإلهكم

وكذلك فإن كلمة ابن الله فى الكتاب المقدس تعنى المؤمن بالله بدليل أنها قيلت على غيره

ففى يوحنا1: 12 وأما الذين قبِلوه فأعطاهم سلطاناً أن يصيروا أولاد الله أى المؤمنون باسمه

وفى خروج4: 22 فتقول لفرعون هكذا يقول الرب. إسرائيل ابنى البكر

كما أن كلمة الرب لا تعنى الربوبية الحقيقية ولكنها بمعنى المعلم

ففى يوحنا1: 38 فالتفت يسوع ونظرهما يتبعان فقال لهما ماذا تطلبان. فقالا ربى الذى تفسيره يا معلم أين تمكث

إن السيد المسيح عليه السلام بشر رسول من عند الله والدليل على ذلك فى أقواله السابقة وفى غيرها من أقواله وأقوال مُعاصِرِيه

ففى لوقا24: 19 فقال لهما وما هى فقالا المختصة بيسوع الناصرى الذى كان إنساناً نبياً مقتدراً فى الفعل والقول أمام الله وجميع الشعب

وفى متى21: 11 فقالت الجموع هذا يسوع النبى الذى من ناصرة الجليل

وفى أعمال الرسل2: 22 أيها الرجال الإسرائليون اسمعوا هذه الأقوال يسوع الناصرى قد تبرهن من قِبَل الله بقوّات وعجائب وآيات صنعها الله بيده فى وسطكم

إن الكتاب المقدس يُطلِق لفظ الإله على البشر

ففى خروج7: 1 فقال الرب لموسى انظر. أنا جعلتك إلهاً لفرعون. وهارون أخوك يكون نبيّك

وفى مزمور82: 6 أنا قلت إنكم آلهة وبنو العَلىُّ كلكم

وفى يوحنا10: 34 أجابهم يسوع أليس مكتوباً فى ناموسكم أنا قلتُ إنكم آلهة

حتى لفظ الجلالة (الله) يُطلِقه الكتاب المقدس على القاضى بمعنى أنه يقضى بحكم الله

ففى مزمور82: 1 الله قائم فى مجمع الله. فى وسط الآلهة يقضى (فى وسط الآلهة أى فى وسط عِلْيَة القوم)

أما قول المسيح عن نفسه أنا والآب واحد فهى بمعنى أنهما واحد فى الغاية والهدف وقد قالها السيد المسيح على تلاميذه أيضاً

ففى يوحنا17: 21-23 ليكون الجميع واحداً كما أنك أنت أيها الآب فىَّ وأنا فيك ليكونوا هم أيضاً واحداً فينا ليؤمن العالم أنك أرسلتنى وأنا قد أعطيتهم المجد الذى أعطيتنى ليكونوا واحداً كما أننا نحن واحد. أنا فيهم وأنت فىَّ ليكونوا مكمّلين إلى واحد

وأما قول المسيح إنه ليس من هذا العالم فليس مقصوراً عليه ففى يوحنا17: 14 أنا قد أعطيتهم كلامك والعالم أبغضهم لأنهم ليسوا من العالم كما أنى لستُ من العالم

ولننتقل الآن إلى قضية الفداء التى تتمسكون بها ونسألكم هل المعاصى الشنيعة التى نسبتموها لأنبيائكم من قتل وزنى وشرب خمر لا تساوى خطيئة أكْل آدمُ من الشجرة؟ وهل يحتاجون لنزول الإله مرة أخرى ليكفرها عنهم؟

إن المسيح لم يقل إنه جاء لتقديم نفسه فداءً لهذه الخطيئة ولم يذكر آدم ولا خطيئته قط بل كان يهرب من اليهود الذين أرادوا قتله وكان يتضرع إلى الله أن ينجيه منهم ويأمر تلاميذه أن يتضرعوا لله لينقذه

فهل الإله يدعو نفسه لينقذ نفسه مما كتبه على نفسه؟ وهل يُعقَل أن تكون هذه مهمته التى جاء من أجلها ولا يذكرها بل ويهرب منها؟

ففى يوحنا11: 53-54 فمن ذلك اليوم تشاوروا ليقتلوه فلم يكن يسوع أيضاً يمشى بين اليهود علانية بل مضى من هناك إلى الكورة القريبة من البرية إلى مدينة يقال لها أفرايم

وفى يوحنا7: 1 وكان يسوع يتردد بعد هذا فى الجليل. لأنه لم يُرِد أن يتردد فى اليهودية لأن اليهود كانوا يطلبون أن يقتلوه

فلو كان المسيح إلهاً فلماذا كل هذا الخوف والحذر من اليهود الذين أرادوا قتله؟ أليس المفروض أنه يعلم الغيب ويعلم أنه لن ينجو منهم؟

فى يوحنا17: 4 يقول: أنا مجَّدتُك على الأرض. العمل الذى أعطيتنى لأعمل قد أكملتُه

إن هذا معناه أنه أكمل مهمته التى كلفه الله بها فأين هى الفدية المزعومة؟

فى مرقس14: 32-38 وجاءوا إلى ضيعة اسمها جثسيمانى فقال لتلاميذه اجلسوا هاهنا حتى أصلى. ثم أخذ معه بطرس ويعقوب ويوحنا وابتدأ يدهش ويكتئب. فقال لهم نفسى حزينة جداً حتى الموت. امكثوا هنا واسهروا. ثم تقدم قليلاً وخرَّ على الأرض وكان يصلى لكى تعبُرَ عنه الساعة إن أمكن. وقال يا أبا الآب كل شىء مُستطاع لك. فأجِز عنى هذه الكأس. ولكن ليكن لا ما أريد أنا بل ما تريد أنت. ثم جاء ووجدهم نياماً فقال لبطرس يا سمعان أنت نائم. أما قدرتَ أن تسهر ساعة واحدة. اسهروا وصلوا لئلا تدخلوا فى تجربة

وحين صُلِبَ (بزعمكم) سأل الله لماذا تركه ولم ينجِّه؟

ففى مرقس15: 34 وفى الساعة التاسعة صرخ يسوع بصوت عظيم قائلاً الوى الوى لِما شبقتنى. الذى تفسيره إلهى إلهى لماذا تركتنى

فلو كان هو الله أكان يعاتب نفسه أنه لم ينقذ نفسه؟

وأخيراً إذا كنتم تعتقدون أن السيد المسيح هو الله لأنه كان يحيى الموتى, فقد نسب الكتاب المقدس إحياء الموتى لإيليا واليشع وحزقيال فى الملوك الأول17: 17-24 والملوك الثانى4: 32-35 وحزقيال37: 1-10

27 تعليق to “أسئلة مهمة جداً للنصارى لم تنزل من قبل على النت”

  1. جزاك الله خير Says:

    جزاك الله خير على مجهود لكن عندي سؤال عندما كان المسيح على الصليب المزعوم ماذا يقول النصارى هل ان الله ترك جسم المسيح و جعله يتعذب لوحده اذن فالام المسيح قصة وهمية لان المفروض في عقيدتكم ان يتعذب اللاهوت و يصلب ؟؟؟ قوة الاهوت يجب ان تمنع عنه اللالام اصلا !!!؟؟؟

    ما نبستموه الى الله انه لا يستطيع ان يغفر بدون صب فهذا معناها ان الله رحمته قاصرة و لا يستطيع ان ينزل رحماته على من يشاء

    • islamdefence Says:

      وأنت يا أخى جزاك الله خيراً

  2. ربيع موسي Says:

    حقيقي أسألة جميلة جدا جزاك الله خيرا أخى الفاضل
    أنا بس عايز إضافة للأسألة أمال فين الرحمة والتسامح اللى عند النصارى ومش عند المسلمين
    وبعدين احنا الأية عندنا بتقول “ففروا إلى الله”
    الحمد لله رب العالمين حمدا كثيرا كما ينبغى لجلال وجهه وعظيم سلطانه
    أرجو من الله أن يهدى الجميع لما يحب ويرضى وأن يغفر للمؤمنين والمؤمنات
    سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

    • islamdefence Says:

      جزاك الله خيراً يا أخى الحبيب

  3. vico Says:

    شكرا عزيزي علي هذه الاسالة اختبر بها معلوماتي واثبت بيها ايماني اكثر الحمد لله علي نعمه المسيحية والعقل

    • islamdefence Says:

      لقد حمدتَ الله وشكرتنى , ولكنك لم تُجب على أسئلتى
      وأنصحك أن تقرأ الصفحة التى بعنوان: (سؤال معجز للنصارى نتحداهم أن يجاوبونا عليه) وأن تقرأ الصفحة التى بعنوان: (أجيبونا يا نصارى من فضلكم : ما علاقة الخِراف بدينكم؟!) لعلك تحمد الله أكثر وتشكرنى أكثر

  4. غير معروف Says:

    جعل الله هذا العمل في موازين حسناتك وأدخلك جناته بأذنه, إن الله على كل شي قدير.

    • islamdefence Says:

      جزاك الله عنى كل خير
      أسأل الله سبحانه وتعالى أن يستجيب لدعائك
      ويدخلنا وإياك والمسلمين الجنة

  5. ِaly islamicheart Says:

    العجيب انك تراهم يرفسون مناخس و ينتظرون و لكن لا اجابة

    اللهم اهدي العقلاء منهم

  6. ايمان Says:

    شكرا لك وجزاك الله خيرا ………لااله الاالله وحدة لاشريك له له الملك وله الحمد يحيى ويميت وهو على كل شئ قدير لااله الا انت سبحانك انى كنت من الظالمين اللهم صلى وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى اله واصحابة اجمعين امين يارب العالمين ……….. الحمد الله على نعمة الاسلام قال الله تعالى فى كتابة بسم الله الرحمن الرحيم (قل هو الله احد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن لة كفوا احد ) صدق الله العظيم نحن نؤمن بجميع الانبياء وجميعهم جاءوا من عند الله لنشر الدعوة وعبادة الله الواحد الاحد وسيدنا عيسى علية السلام نبى من عند الله عبد الله وليس ابنة كما تدعون جاء لينشر الدعوة لعبادة الله الواحد وعندما نطق المسيح فى المهد قال (قَالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِيَ الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيًّا) عبد الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة وأدعوا الله ان يهدى الجميع قبل يوم الحساب فهذا اليوم الذى لامفر منة فلااله الا انت سبحانك انتى كنت من الظالمين .. استغفر الله واتوب اليك واحمدك على نعمة الاسلام

  7. nadif mohammed Says:

    المرجو من الإخوان الكرام ان يزودني ببعض ألأسإلة آلتي لم يتوصل لها بجواب عبر البريد التالي
    nadifspiritoflife@hotmail.com
    بالغة الانجليزية لاني انوي ان أرسلها عبر الفيس بووك ولكم اجر هدا العمل ان شاء الله

  8. islamdefence Says:

    يا أخى الحبيب إن هذا الملف مُترجَم إلى اللغة الإنجليزية فى هذه المدونة بهذا الاسم
    Amazing & very important questions for christians
    وهناك ملف آخر باسم
    Why Jesus changes himself suddenly
    وملف ثالث باسم
    O atheists and Christians ! please read these questions carefully
    فالحمد لله رب العالمين

  9. sUjUgIrL Says:

    أظن بعد هالأسئلة هم يعرفون أن دينهم خاطئ وانه خرررطي
    اصلا بالعقل بالعقـــــــــــل كيف ل رب عظيم جليل سميع بصير قدير جبار قهار متكبر جميل أنه يكون داخل رحم مخلوق !! وكيف ل رب عظيم جليل سميع بصير جبار قهار متكبر جميل أن يكون له إبن ؟!؟!؟!

    المسيحية تستهزء بعقل الإنسان >___<

  10. sUjUgIrL Says:

    ” سورة الكهف ”
    قيما لينذر بأسا شديدا من لدنه ويبشر المؤمنين الذين يعملون الصالحات أن لهم أجرا حسنا ماكثين فيه أبدا وينذر الذين قالوا اتخذ الله ولدا ما لهم به من علم ولا لآبائهم كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا

    الحمدلله رب العالمين الله يغفر لجميع من آمن بالله وأسلم وأن يدخلنا الى جنات النعيم
    برحمتة ومغفرته .. اللهم آمــــــــــــــــــين :

  11. beston Says:

    الله اكبر الله اكبر جزاك الله الف الف خير يا كاتب المو ضوع

    • islamdefence Says:

      جزاك الله كل خير يا أخى , بارك الله فيك وفى جميع المسلمين

  12. عبد الله Says:

    جزاك الله خيراً

    • islamdefence Says:

      وأنت يا أخى جزاك الله خيراً
      وبارك فى عمرك وعملك وأهلك ومالك

  13. LEWAAMASR Says:

    هل يعجز الرب ان يصطفى من عباده انبياء معصومين او ان تكون اخطاءهم ليست من الكبائر وخاصة اننا نرى فى حياتنا اشخاص عاديين بعدين كل البعد عن ارتكاب كبائر الخطايا——————-لم نرى فى حياتنا تحول الاشياء من تمام تكوينها الى اجزاء اولية لم نرى شجرة بعد تمام نموها تتحول الى بدرة ولم نرى رجلا كهلا يتحول الى طفل رضيع ثم يتحول مرة اخرى الى كهل -وان حدث ان تحول الكل الى جزء يكون انهيار تام وتبدد —فما بالكم بمنشئ الكون كله هل يتحول الى جزء منه حجمه لايمثل شيئا فى ملكه ثم يعود الى الهيئة الامحدودة مرة اخرى——–اادا كان القران من (كلام الراهب بحيرة )او كان من (كلام ووسوسة الشيطان )للرسول محمد(صلعم) –فهل يكون الراهب او الشيطان –اعلم من الرب نفسه –لان مايحتويه القران من معجزات (- لم ينكر احد ان القران يحتوى على معجزات لغوية و عددية وعلمية) لم يدكرها الرب فى كتابه المقدس التوراة و الانجيل؟؟؟

    • islamdefence Says:

      جزاك الله خيراً يا أخى على هذا التعليق الجميل
      ولكننى أنصح حضرتك ألا تستخدم كلمة (صلعم) بدلاً من صلى الله عليه وسلم
      لأن كثيراً من النصارى يستخدمونها بدلاً من محمد , فيقولون : نبيكم صلعم , رسولكم صلعم , الرسول صلعم… إلخ

      • غير معروف Says:

        بارك الله فيك اخي العزيز

  14. احمد باديسي Says:

    لديا سوال للمسحين …. انتم تعلقون الصليب على صدوركم لانه صلب عليه اليسوع او الرب كما تقولون ولعيد بلله…………. لنفر ض ان اليسوع قتل عاى كرسي كهربائى او شى من هدا قبيل هل كنتم ستعلقونه على صدوركم مثلا سيف او خنجر.. او رصصة…………..2 مندو القدم الى وقتنا هدا هل رايتم او سمعتم بداعية اسلامي خرجا من الاسلام وتنصرواصبح يدعو الى المسحية………….كم من مسيحي اورهب اوقسيس اب دخل الاسلام….3لماد تنسبون لله ان له ابن اسمه اليسوع….ورهبنكم لايتزوج وليس لهم ابناء كيف دالك..هل هم يقمون بدور اله اما دا…4 لنتخيل كل انسان اصبح راهب على وجه الا رض ولم يتزوج كما جاء في دينكم……………. اقسم انه سينقرض البشر مند قرون

  15. حميد باديسي باديسي Says:

    سوال للمسحين انتم تضعوا الصليب على صدوركم لان اليهود صلب اليسوع عليه….. لنفرض انا اليهود لم يصلب اليسوع متلا قتله على كرسي كهربائى او شنقه اوشي من هدا القبيل …………… هل كنتم ستعلقه على صدوركم
    2 مند زمن ونحن نعرف اشخاص كتيرا كانو رهبان وقسيسين وناس عديون يثركون المسحية ويدخلون الى الاسلام………….. هل سبق لكم ان رايثم داعية اسلامي دخل الى المسحية
    3 لنتخيل ان البشر كالهم اصبحو ا رهبان واتبعوا دينكم ولم يتزوج كم هو اوارد في دينكم……… هل تعرفون ما دا سا يحد ت سينقرض البشرا وليعود هناك شيء اسمه انسان
    4لما دا تنسبون الابناء الى ربكم……….. وتحرمونه على رهبنكم
    هل رهبنكم يملكون ميزا لاتوجد في الهكم

  16. غير معروف Says:

    لا اله الا الله العلي العظيم لا اله الا الله رب العرش الكريم

  17. غير معروف Says:

    ربنا يبارك فيك أتمني من الأستاذ “فيكو” إنه يشوف بس مناظرة واحدة للشيخ أحمد ديدات بعد كده يبقي يعتز بدينه كويس أوي زي ما هو عايز

  18. سلمى Says:

    شكرا لك اخي على هذا المجهود.اثابك الله .اتمنى من اي مسيحي الاجابة على هذه الاسئلة مع اني اعلم مسبقا بانهم لن يجيبوا عليها ببساطة لان دينهم خاطي فلن يستطيعون اثبات صحته اتمنى من الله ان يثبتنا على دينه ويرحمنا برحمته ويهدي الكافرين الى الصراط المستقيم. ..والحمد لله على اني مسلمة

  19. ALSHORMANI Says:

    بسم الله الرحمن الرحيم
    ان العقيده الاسلاميه واضحه وضوح الشمس في كتاب الله مثل وحدانية الله واركان الايمان فلا تحتاج الى تفسير حتى. ولكن اركان العقيده المسيحيه يصعب اثباتها بل لم تثبت حتى من الاناجيل المتعدده على فرض صحتها . مثل مصداقية الكتاب المقدس والوهية المسيح وصلب المسيح وبنوة المسيح كابن وحيد لله مساو له. فكيف تستقيم المسيحيه

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: