سؤال للمجرمين: مَن كان هذا فى كتابه .. أيتطاول على أسياده؟


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه.. أما بعد

فهذا سؤال أُوَجِّهُه لمجموعة خاصة من النصارى وليس لكل النصارى

وأعنى بالمجموعة الخاصة المجموعة المجرمة غير المحترمة التى تتطاول على ديننا وقرآننا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم

أما المؤدبون من النصارى فأنصحهم ألا يكملوا القراءة وإذا أكملوها فليعذرونى فيما كتبته وليعلموا أننى ما فعلت هذا إلا رداً على الفئة الباغية التى لا يردعها رادع من دين أو خُلُق أو تربية

وهذا السؤال هو: مَن كان هذا فى كتابه .. أيتطاول على أسياده؟

والآن بمشيئة الله تعالى أُمَهِّد لمقصودى من السؤال ثم أشرحه

أنتم يا مجرمون تتسفلون وتصفون ديننا بأنه دين الإرهاب والقتل والدمار والتخلف وترك العمل وأنه يقسو على المرأة ويهينها ويفضل الرجل عليها وأنه دين الشهوات لأنه يحلل للرجل الزواج بأربع نسوة ويحلل له وطء الإماء وتتهمون القرآن بأنه يحتوى على ألفاظ جنسية وتناقضات ومخالفات علمية وأن الجنة بها ملذات بهيمية… إلى غير ذلك مما ترمون به ديننا العظيم وقرآننا الكريم

بل إنكم تتمادون فى سفالتكم فتستهزئون بالرسول (صلى الله عليه وسلم) وتتهمونه بحب الشهوات والزنى والشذوذ الجنسى.. إلى آخر ما فى جعبتكم من قذارة

والأدهى من ذلك كله أن بعضكم يضع القرآن الكريم فى أماكن قذرة ثم يصوره ويفرح بأنه يغيظ المسلمين وكأنه قام بعمل بطولى عجز عنه الأولون والآخرون

وأقول لكل المجرمين الذين يفعلون ذلك: هل وجدتم أحداً من المسلمين يفعل بكتابكم المقدس مثل ما فعلتم بالقرآن الكريم؟ ألم يأتِ لفظ الجلالة (الله) والسيد المسيح (على نبينا وعليه الصلاة والسلام) فى القرآن الكريم؟ فإذا كنتم تؤمنون بالله سبحانه وتعالى وتؤمنون بالسيد المسيح فكيف تفعلون بالقرآن هذه الفِعلة الشنيعة الآثمة؟ وهل تعدُّون ما تفعلونه وراء شاشات الحواسيب شجاعة أو بطولة؟ فما أيسر أن يكتب المرء ما يحلو له من سفالة وقذارة على لوحة المفاتيح وهو جالس فى بيته مستريح

إنكم تفعلون مثلما فعل وغد من أوغاد الجيش الأمريكى حيث صوَّر نفسه وهو يهين كتاب الله, ويا ليته صوَّر نفسه من تلقاء وجهه حتى يعرفه الناس, ولكنه من خِسِّته ونذالته وجُبنه صوَّر نفسه من ظهره حتى لا يعرفه أحد

كذلك أنتم تفعلون.. تعاملون المسلمين وجهاً لوجه بأدب واحترام, سواء كان ذلك مع جيرانكم أو أصدقائكم فى العمل أو الدراسة, ثم إذا خلوتم بأنفسكم وشياطينكم فعلتم ما بدا لكم بغير أدنى خوف من الله جل وعلا, مع أنكم بفعلكم هذا تخالفون قول معبودكم الذى قال لكم فى متى5: 38-39: سمعتم أنه قيل عَيْن بعَين وسِنّ بسِنّ. وأما أنا فأقول لكم لا تقاوموا الشر. بل من لطمك على خدك الأيمن فحوِّل له الآخر أيضاً

وفى متى5: 43-44: سمعتم أنه قيل تحب قريبك وتبغض عدوك. وأما أنا فأقول لكم أحبُّوا أعداءكم. باركوا لاعنيكم. أحسنوا إلى مبغضيكم. وصلُّوا لأجل الذين يسيئون إليكم ويطردونكم

وفى متى7: 3-4: ولماذا تنظر القذى الذى فى عين أخيك. وأما الخشبة التى فى عينك فلا تُفطِن لها. أم كيف تقول لأخيك دعنى أخرج القذى من عينك وها الخشبة فى عينك

أنتم أيها النصارى تجعلون كل حلوة لكم وكل مُرّة لنا فإذا قرأتم أن الرسول (صلى الله عليه وسلم) احتضن رجلاً من خلفه يداعبه أمام الناس فى السوق قلتم: إن ذلك شذوذ, وإذا كان عندكم نَص يُصرِّح بأن رجلاً كان مُتَّكِئاً فى حضن يسوع قلتم: إنه كان جالساً بجواره, وكأن الذى كتب النص لم يكن يعرف الفرق بين كلمة حضنه وجواره, وإذا وجدتم عندنا أى كتاب (ولو كان غير مُعتَرَف به) فيه أى كلمة تحمل أكثر من معنى, أخذتم المعنى السيّئ وطِرتم به فرحاً لتشنعوا به علينا وتتركون كل التفاسير الأخرى التى تخالف أهواءكم, أى أنكم تتصيدون كل زَلّة أو قول غريب أو شاذ لأى عالم أو مُفَسّر أو فقيه (وباللهجة المصرية: تقعدون لكل سَقطة ولقطة وتمسكون لنا على الواحدة) فى حين أننا لو ذكرنا لكم الكلام الفاحش الذى فى كتابكم المقدس (مثل نشيد الأنشاد وحزقيال 16 و23) قلتم لنا: إن هذه العبارات عبارة عن رموز لها معانٍ روحية لا تدركونها, وكأن الدنيا ضاقت بمعبودكم فلم يجد كلمات عفيفة ليعبّر بها عن تلك المعانى الروحية ولم يكن أمامه إلا الثديان والسُّرَّة والفَخِذان والشفتان ليعبر بها عن حبه لكم وعلاقته بكنيسته, مع أن المرء مخبوء تحت لسانه, وكما يقول المثل: (إن الإناء ينضح بما فيه) فالإنسان يظهر فى أسلوب كلامه لمحة عن تربيته وثقافته ومهنته وبيئته التى عاش فيها, فلو أن هناك طبيباً لضرب أمثلة تتناسب مع طبيعة عمله ولو كان هناك مهندس لضرب أمثلة تتناسب مع عمله أيضاً, وكذلك الشأن مع النجار والحدّاد والجاهل والعالم والمؤدب والسفيه… إلخ, فلو كان الكلام بهذا الأسلوب الذى ورد فى نشيد الأنشاد وحزقيال.. فكيف يكون حال قائله؟

كما أنكم أيها النصارى تتركون كل مكارم الأخلاق التى يأمرنا بها ديننا (مثل الصدق والأمانة وبر الوالدين وصلة الرحم والإحسان إلى الجار… إلخ) وتتركون الحَث على العفة والحجاب وغض البصر… إلخ, وتتمسكون ببعض النصوص التى تخدم أغراضكم وإن كانت ضعيفة أو شاذة, كما أنكم تغضون الطرف عن جميل أخلاق نبينا (صلى الله عليه وسلم) وعبادته وحيائه وطول صيامه وقيامه وتضرعه وتتمسكون بتعدد زوجاته وبعض الأمور التى لا تفهمونها, فكلكم (إلا من شاء الله) لا تُلقون بالشبهات فى وجوهنا لتعرفوا الإجابة, ولكن لمجرد المِراء والافتراء ومحاولة الصد عن سبيل الله وتشكيكنا فى ديننا, ولكن هيهات هيهات, فالإسلام كالشمس المضيئة, ومحاولة التشكيك فيه كمحاولة القزم الأعمى الذى ينفخ بفمه تجاهها ليطفئ نورها, ولن يترك عبادة الله وحده ويعبد إلهاً مزعوماً كان يرضع ويتبول ويتبرز إلا إنسان فاسد العقل والقلب وقد انتكست فطرته وانسلخ عن دينه لبُعده عنه أو لأنكم أغريتموه بأموالكم أو خدعتموه بشبهاتكم ولم يكلف نفسه أن يسأل العلماء أو أن يقرأ كتابكم ليعلم ما فيه من عنف وتناقضات وكلام فاحش وحكايات غريبة… إلخ

والآن بمشيئة الله تعالى أذكر لكم بعض النصوص التى وردت فى كتابكم المقدس حتى تستحوا على دمكم إن كان عندكم دم, ووالله الذى لا إله غيره إننى لأتعجب ممن كانت هذه النصوص فى كتابه ثم يكون له عين أن يفتح فمه لمهاجمة أسياده, ولقد كان الأولى بكم أن تنزووا على أنفسكم وتمشوا بجوار الحائط وتقولوا: (يا حائط دارينا) حتى لا تفتحوا أعين غيركم على ما فى كتابكم, ولكن يبدو أنكم لم تقرءوه أو أنكم تستغلون جهل أكثر المسلمين بدينهم وعدم معرفتهم بكتابكم

 ولاحظوا أننى سآتيكم بنصوص من كتابكم المقدس وليس من أى كتاب غيره كما تفعلون معنا, ولو أننا وسعنا الدائرة وذكرنا بعض ما فى بقية كتبكم لرأينا العَجَب العُجاب ولَمَا وَسِعَنا المَقام فى هذه العُجالة

1- بعض صفات الرب فى الكتاب المقدس, وأستغفر الله لذكرها

فى الرسالة الأولى إلى كورنثوس1: 25 لأن جهالة الله أحكم من الناس. وضعف الله أقوى من الناس

فى إشعياء7: 18 ويكون فى ذلك اليوم أن الرب يُصفِّر للذباب الذى فى أقصى ترع مصر وللنحل الذى فى أرض آشور

فى ميخا1: 8 لتذرف عيناى دموعاً ليلاً ونهاراً ولا تَكُفّا

فى إرميا14: 17 من أجل ذلك أنوح وأولول. أمشى حافياً وعرياناً. أصنعُ نحيباً كبنات آوى ونوحاً كَرِعَال النعام

والدليل على أن هذا كلام الرب (بزعمكم) ما جاء فى أول السِّفْر: قول الرب الذى صار إلى ميخا المورشتى.. إلخ

فى الرسالة إلى العبرانيين12: 29 لأن إلهنا نار آكلة

فى حزقيال21: 17 وأنا أيضاً أصفِّق كفِّى على كفِّى وأسكِّن غضبى. أنا الرب تكلمتُ

فى الخروج32: 14 فندم الرب على الشر الذى قال إنه يفعله بشعبه

فى رؤيا يوحنا17: 14 هؤلاء سيحاربون الخروف والخروف يغلبهم لأنه رب الأرباب وملك الملوك

فى تكوين6: 6 فحزن الرب أنه عمل الإنسان فى الأرض. وتأسَّف فى قلبه

فى هوشع5: 12 فأنا لأفرايم كالعَث ولبيت يهوذا كالسوس

فى هوشع13: 4-8 وأنا الرب إلهك من أرض مصر. وإلهاً سواى لست تعرف ولا مخلِّص غيرى. أنا عرفتك فى البرية فى أرض العطش. لما رَعَوا شبعوا. شبعوا وارتفعت قلوبهم لذلك نسونى فأكون لهم كأسد. أرصد على الطريق كنِمْر. أصدمهم كَدُبَّة مثكل وأشقُّ شغاف قلبهم وآكُلُهُم هناك كلبْوَة

وهناك صفات أخرى للرب فى الكتاب المقدس وأنه يُصارع ويأمر بالزنى والسرقة.. إلخ, تجدونها إن شاء الله فى (صفات الرب فى الكتاب المقدس) فى مدونتى هذه

2- جاء فى كتابكم المقدس أن معبودكم تعرَّى أمام تلاميذه وأشياء أخرى غريبة

فى يوحنا13: 4-5 قام عن العَشَاء وخلع ثيابه وأخذ مِنشفة واتَّزر بها. ثم صب ماء فى مغسل وابتدأ يغسل أرجل التلاميذ ويمسحها بالمِنشفة التى كان مُتَّزراً بها

فى متى27: 27-28 فأخذ عسكر الوالى يسوع إلى دار الولاية وجمعوا عليه كل الكتيبة. فعرُّوه وألبسوه رداءً قرمزياً

فى يوحنا19: 23-24 ثم إن العسكر لما كانوا قد صلبوا يسوع أخذوا ثيابه وجعلوها أربعة أقسام لكل عسكرى قِسماً. وأخذوا القميص أيضاً. وكان القميص بغير خياطة منسوجاً كله من فوق. فقال بعضهم لبعض لا نشقُّه بل نقترع عليه لمن يكون. ليتم الكتاب القائل اقتسموا ثيابى بينهم وعلى لباسى ألقَوا قُرعة

فى يوحنا13: 23 وكان مُتَّكِئاً فى حضن يسوع واحد من تلاميذه كان يسوع يحبه

فى يوحنا2: 1-11 وفى اليوم الثالث كان عُرس فى قانا الجليل وكانت أم يسوع هناك. ودُعِىَ أيضاً يسوع وتلاميذه إلى العُرس. ولما فرغت الخمر قالت أم يسوع له ليس لهم خمر. قال لها يسوع ما لى ولكِ يا امرأة. لم تأتِ ساعتى بعد. قالت أُمُّه للخُدّام مهما قال لكم فافعلوه. وكانت سِتّة أجْرَان من حجارة موضوعة هناك حسب تطهير اليهود يَسَع كل واحد مطرين أو ثلاثة. قال لهم يسوع املأوا الأجران ماء. فملأوها إلى فوق. ثم قال لهم استقوا الآن وقدموا إلى رئيس المتَّكأ. فقدموا. فلما ذاق رئيس المتكأ الماء المتحوِّل خمراً ولم يكن يعلم من أين هى. لكن الخدام الذين كانوا قد استقوا الماء علموا. دعا رئيس المتكأ العريس وقال له. كل إنسان إنما يضع الخمر الجيدة أولاً ومتى سكروا فحينئذ الدُّون. أما أنت فقد أبقيت الخمر الجيدة إلى الآن. هذه بداية الآيات فعلها يسوع فى قانا الجليل وأظهر مجده فآمن به تلاميذه

يا للعجب! أول آية كدليل على النبوة (أو الألوهية بزعمكم) تكون فى صالح السكارى! فماذا يفعل التلاميذ إذا كان مُعلِّمهم هو الذى شجعهم على شرب الخمر وجعلها آية؟ ولم يساعدهم على شربها فقط بل شربها هو أيضاً (بزعمكم) حيث يقول فى لوقا7: 34 جاء ابن الانسان يأكل ويشرب فتقولون هُوَذا إنسان أكول وشرِّيب خمر. مُحِب للعشّارين والخُطاة

فى لوقا14: 25-26 وكان جموع كثيرة سائرين معه فالتفت وقال لهم إن كان أحد يأتى إلىَّ ولا يُبغض أباه وأمّه وأولاده وإخوته وأخواته حتى نفسه أيضاً فلا يقدر أن يكون لى تلميذاً

فى متى10: 35-36 فإنى جئتُ لأفرِّق الإنسان ضد أبيه والابنة ضد أمّها والكنَّة ضد حماتها. وأعداءُ الإنسان أهلُ بيته

3- بعض الشتائم فى الكتاب المقدس

فى متى23: 33 أيها الحيّات أولاد الأفاعى كيف تهربون من دينونة جهنم

فى متى7: 6 لا تعطوا القدس للكلاب. ولا تطرحوا درركم قدّام الخنازير

فى أيوب11: 12 أما الرجل ففارغ عديم الفهم وكَجَحش الفرا يولد الإنسان

فى أيوب25: 6 الإنسان الرِّمَّة وابن آدم الدود

فى الجامعة3: 19 فليس للإنسان مَزيَّة على البهيمة لأن كليهما باطل

فى صموئيل الأول20: 30 يا ابن المتعوِّجة المتمردة أمَا علمتَ أنك قد اخترتَ ابن يَسِّى لخِزْيك وخِزْى عَورة أُمّك

فى هوشع4: 5 فتتعثر فى النهار ويتعثر أيضاً النبى معك فى الليل وأنا أَخْرِبُ أُمَّك

فى متى15: 21-28 ثم خرج يسوع من هناك وانصرف إلى نواحى صور وصيداء. وإذا امرأة كنعانية خارجة من تلك التخوم صرخت إليه قائلة ارحمنى يا سيد يا ابن داود. ابنتى مجنونة جداً. فلم يُجِبها بكلمة. فتقدم تلاميذه وطلبوا إليه قائلين اصرفها لأنها تصيح وراءنا. فأجاب وقال لم أُرسَل إلا إلى خِراف بيت إسرائيل الضالَّة. فأتت وسجدت له قائلة يا سيد أعِنِّى. فأجاب وقال ليس حسناً أن يؤخذ خُبز البنين ويُطرَح للكلاب. فقالت نعم يا سيد. والكلاب أيضاً تأكل من الفُتات الذى يسقط من مائدة أربابها. حينئذ أجاب يسوع وقال لها يا امرأة عظيمٌ إيمانُكِ. ليكن لك كما تريدين. فشُفِيَت ابنتها من تلك الساعة

4- كلام الحيوانات وكلام الشجر مع بعضه فى الكتاب المقدس

فى رؤيا يوحنا5: 14 وكانت الحيوانات الأربعة تقول آمين

فى رسالة بطرس الثانية2: 16 ولكنه حصل على توبيخ تعدِّيه إذ مَنَعَ حماقةَ النبىِّ حِمارٌ أعجمُ ناطقاً بصوت إنسان

فى عدد22: 26-30 ثم اجتاز ملاك الرب أيضاً ووقف فى مكان ضيّق حيث ليس سبيل للنكوب يميناً أو شمالاً. فلما أبصرت الأتان ملاك الرب ربضت تحت بلعام. فحمى غضب بلعام وضرب الأتان بالقضيب. ففتح الرب فم الأتان فقالت لبلعام. ماذا صنعت بك حتى ضربتنى الآن ثلاث دفعات. فقال بلعام للأتان لأنك ازدريت بى. لو كان فى يدى سيف لكنت الآن قد قتلتك. فقالت الأتان لبلعام ألست أنا أتانك التى ركبت عليها منذ وجودك إلى هذا اليوم. هل تعوّدت أن أفعل بك هكذا. فقال لا

فى قضاة9: 7-15 وأخبروا يوثام فذهب ووقف على رأس جبل جرزيم ورفع صوته ونادى وقال لهم. اسمعوا لى يا أهل شكيم يسمع لكم الله. مرّة ذهبت الأشجار لتمسح عليها ملكاً. فقالت للزيتونة املكى علينا. فقالت لها الزيتونة أأترك دُهنى الذى به يُكَرِّمُون بى الله والناس وأذهب لكى أملك على الأشجار. ثم قالت الأشجار للتينة تعالى أنتِ واملكى علينا. فقالت لها التينة أأترك حلاوتى وثمرى الطيب وأذهب لكى أملك على الأشجار. فقالت الأشجار للكرمة تعالى أنتِ واملكى علينا. فقالت لها الكرمة أأترك مسطارى الذى يُفَرِّح الله والناس وأذهب لكى أملك على الأشجار. ثم قالت جميع الأشجار للعوسج تعالَ أنت واملك علينا. فقال العوسج للأشجار إن كنتم بالحق تمسحوننى عليكم ملكاً فتعالوا واحتموا تحت ظلى. وإلا فتخرج نار من العوسج وتأكل أَرْز لبنان

5- بعض النصوص المتعلقة بالمرأة فى الكتاب المقدس

فى لاويين12: 1-5 وكلَّم الرب موسى قائلاً كلِّم بنى إسرائيل قائلاً. إذا حبلت امرأة وولدت ذكراً تكون نجسة سبعة أيام… وإن ولدت أنثى تكون نجسة أسبوعين

فى خروج21: 7 وإذا باع رجل ابنته أَمَة

فى زكريا5: 7-8 وكانت امرأة جالسة فى وسط الإيفة. فقال هذه هى الشر

فى رسالة بولس الأولى إلى أهل كورنثوس11: 3 ولكن أريد أن تعلموا أن رأس كل رجل هو المسيح. وأما رأس المرأة فهو الرجل

فى تكوين3: 16 وقال للمرأة تكثيراً أكثّر أتعاب حَبَلِك. بالوجع تلدين أولاداً. وإلى رَجُلِك يكون اشتياقك وهو يَسُودُ عليكِ

فى رسالة بولس الأولى إلى أهل كورنثوس14: 34-35 لتصمُت نساؤكم فى الكنائس لأنه ليس مأذوناً لهنَّ أن يتكلمنَ بل يخضعنَ كما يقول الناموس أيضاً. ولكن إن كنَّ يُرِدنَ أن يتعلمنَ شيئاً فليسألنَ رجالهنَّ فى البيت لأنه قبيح بالنساء أن تتكلم فى كنيسة

فى رسالة بولس الأولى إلى تيموثاوس2: 11-12 لتتعلم المرأة بسكوت فى كل خضوع. ولكن لستُ آذنُ للمرأة أن تُعَلِّم ولا تتسلط على الرجل بل تكون فى سكوت

فى الرسالة إلى أفسس5: 24 ولكن كما تخضع الكنيسة للمسيح كذلك النساء لرجالهن فى كل شىء

فى الرسالة الأولى إلى كورنثوس11: 5-6 وأما كل امرأة تصلِّى أو تتنبّأ ورأسها غير مُغطَّى فتُشين رأسها لأنها والمحلوقة شىء واحد بعينه. إذ المرأة إن كانت لا تتغطى فليُقَصُّ شعرها. وإن كان قبيحاً بالمرأة أن تقص أو تحلِق فلتتغطَّ

فى تثنية25: 11-12 إذا تخاصم رجلان بعضهما بعضاً رجل وأخوه وتقدمت امرأة أحدهما لكى تخلِّص رُجُلَها من يد ضارِبَه ومدَّت يدها وأمسكت بعورتِهِ فاقطع يدها ولا تشفق عينك

فى الجامعة7: 26 فوجدتُ أمَرَّ مِن الموت المرأة التى هى شِبَاك وقلبها أَشراك ويداها قُيُود. الصالح قُدّام الله ينجو منها. أما الخاطئ فيؤخَذ بها

فى قضاة21: 20-21 وأوصوا بنى بنيامين قائلين امضوا واكْمنوا فى الكروم. وانظروا فإذا خرجت بنات شيلوه ليَدُرنَ فى الرقص فاخرجوا أنتم من الكروم واخطفوا لأنفسكم كل واحد امرأته من بنات شيلوه واذهبوا إلى أرض بنيامين

فى تكوين38: 24 ولما كان نحو ثلاثة أشهر أُخبِرَ يهوذا وقيل له قد زنت ثامار كنَّتك. وها هى حُبْلى أيضاً من الزنى. فقال يهوذا أخرجوها فتُحرَق

فى لاويين21: 9 وإذا تدنَّست ابنة كاهن بالزنى فقد دنَّست أباها. بالنار تُحْرَق

فى حزقيال23: 25 وأجعل غيرتى عليكِ فيعاملونكِ بالسخط. يقطعون أنفكِ وأذنيكِ وبقيِّتكِ تسقط بالسيف. يأخذون بنيكِ وبناتكِ وتُؤكل بقيِّتكِ بالنار

فى لاويين15: 19-31 وإذا كانت امرأة لها سيل وكان سيلها دماً فى لحمها فسبعة أيام تكون فى طمثها وكل من مسها يكون نجساً إلى المساء. وكل ما تضطجع عليه فى طمثها يكون نجساً وكل ما تجلس عليه يكون نجساً. وكل من مس فراشها يغسل ثيابه ويستحم بماء ويكون نجساً إلى المساء. وكل من مس متاعاً تجلس عليه يغسل ثيابه ويستحم بماء ويكون نجساً إلى المساء. وإن كان على الفراش أو المتاع الذى هى جالسة عليه عندما يمسه يكون نجساً الى المساء. وإن اضطجع معها رجل فكان طمثها عليه يكون نجساً سبعة أيام. وكل فراش يضطجع عليه يكون نجساً. وإذا كانت امرأة يسيل دمها أياماً كثيرة فى غير وقت طمثها أو إذا سال بعد طمثها فتكون كل أيام سيلان نجاستها كما فى أيام طمثها. إنها نجسة. كل فراش تضطجع عليه كل أيام سيلها يكون لها كفراش طمثها. وكل الأمتعة التى تجلس عليها تكون نجسة كنجاسة طمثها. وكل من مسهن يكون نجساً فيغسل ثيابه ويستحم بماء ويكون نجساً الى المساء. وإذا طهرت من سيلها تحسب لنفسها سبعة أيام ثم تطهر. وفى اليوم الثامن تأخذ لنفسها يمامتين أو فرخى حمام وتأتى بهما إلى الكاهن إلى باب خيمة الاجتماع. فيعمل الكاهن الواحد ذبيحة خَطِيَّة والآخر مُحرَقَة ويكفِّر عنها الكاهن أمام الرب من سيل نجاستها. فتعزلان بنى إسرائيل عن نجاستهم لئلا يموتوا فى نجاستهم بتنجيسهم مسكنى الذى فى وسطهم

فى تثنية25: 5-10 إذا سكن إخوة معاً ومات واحد منهم وليس له ابن فلا تَصِر امرأة الميت إلى خارج لرجل أجنبى. أخو زوجها يدخل عليها ويتخذها لنفسه زوجة ويقوم لها بواجب أخى الزوج. والبكر الذى تلده يقوم باسم أخيه الميت لئلا يُمحَى اسمه من إسرائيل وإن لم يرضى الرجل أن يأخذ امرأة أخيه تصعد امرأة أخيه إلى الباب إلى الشيوخ وتقول قد أبَى أخو زوجى أن يقيم لأخيه اسماً فى إسرائيل. لم يشأ أن يقوم لى بواجب أخى الزوج. فيدعوه شيوخ مدينته ويتكلمون معه فإن أصَرَّ وقال لا أرضى أن أتخذها تتقدم امرأة أخيه إليه أمام أعين الشيوخ وتخلع نعله من رجله وتبصق فى وجهه وتصرِّح وتقول هكذا يُفعَل بالرجل الذى لا يبنى بيت أخيه. فيُدْعَى اسمه فى إسرائيل بيت مخلوع النعل

6- بعض النصوص التى تحث على ترك العمل وعدم الاهتمام بالنظافة

 فى حزقيال4: 12-15 وتأكل كعكاً من الشعير. على الْخُرْء الذى يخرج من الإنسان تخبزه أمام عيونهم. وقال الرب. هكذا يأكل بنو إسرائيل خبزهم النجس بين الأمم الذين أطردهم إليهم. فقلت آه يا سيد الرب ها نفسى لم تتنجس ومن صباى إلى الآن لم آكل ميتة أو فريسة ولا دخل فمى لحم نجس. فقال لى انظر. قد جعلت لك خِثى البقر بدل خُرْء الإنسان فتصنع خبزك عليه

مع العلم بأن الخُرْء معناه البراز

فى الملوك الثانى18: 27 فقال لهم ربشاقى هل إلى سيدك وإليك أرسلنى سيدى لكى أتكلم بهذا الكلام. أليس إلى الرجال الجالسين على السور ليأكلوا عَذرتهم ويشربوا بولهم معكم

مع العلم أن العَذرة أيضاً معناها البراز

فى ملاخى2: 3 هَأنذا انتهر لكم الزرع وأمُدُّ الفَرْث على وجوهكم فَرْث أعيادكم فتُنزَعُون معه

فى مرقس7: 8 أنكم تركتم وصية الله وتتمسكون بتقليد الناس. غسل الأباريق والكؤوس وأموراً أُخَرَ كثيرة مثل هذه تفعلون

فى مرقس7: 5-6 ثم سأله الفريسييون والكتبة لماذا لا يسلُك تلاميذك حسب تقليد الشيوخ بل يأكلون بأيدِ غير مغسولة. فأجاب وقال لهم حسناً تنبأ إشعياء عنكم أنتم المُرائين كما هو مكتوب

فى لوقا14: 33 فكذلك كل واحد منكم لا يترك جميع أمواله لا يقدر أن يكون لى تلميذاً

فى لاويين19: 19 وحقلك لا تزرع صِنفين ولا يكن عليك ثوب مُصنَّف من صنفين

فى لوقا18: 24-25 ما أعسر دخول ذوى الأموال إلى ملكوت الله. لأن دخول جمل من ثقب إبرة أيسر من أن يدخل غنى إلى ملكوت الله

فى رسالة يوحنا الأولى2: 15 لا تحبوا العالم ولا الأشياء التى فى العالم

فى لوقا18: 22 بِعْ كل مالك ووزِّع على الفقراء فيكون لك كنز فى السماء وتعالَ اتبعنى

فى متى4: 18-22 وإذ كان يسوع ماشياً عند البحر الجليل أبصر أخوَين سمعان الذى يقال له بطرس وأندراوس أخاه يُلقيان شبكة فى البحر فإنهما كانا صيّادَين. فقال لهما هَلمَّ ورائى فأجعلكما صيّادى الناس. فللوقت تركا الشِّباك وتبِعاه. ثم اجتاز من هناك فرأى أخوَين آخرين يعقوب بن زبدى ويوحنا أخاه فى السفينة مع زبدى أبيهما يُصلحان شِباكهما فدعاهما. فللوقت تركا السفينة وأباهما وتبِعاه

فى لوقا18: 28-30 فقال بطرس ها نحن قد تركنا كل شىء وتبِعناك. فقال لهم الحق أقول لكم إن ليس أحد ترك بيتاً أو الوالدين أو إخوة أو امرأة أو أولاداً من أجل ملكوت الله إلا ويأخذ فى هذا الزمان أضعافاً كثيرة وفى الدهر الآتى الحياة الأبدية

فى متى6: 31 فلا تهتموا قائلين ماذا نأكل أو ماذا نشرب أو ماذا نلبس

فى لوقا9: 2-3 وأرسلهم ليكرزوا بملكوت الله ويشفوا المرضى. وقال لهم لا تحملوا شيئاً للطريق لا عَصاً ولا مِزوَداً ولا خُبزاً ولا فضة ولا يكون للواحد ثوبان

فى متى8: 21-22 وقال له آخر من تلاميذه يا سيّد ائذن لى أن أمضى أوَّلاً وأدفن أبى. فقال له يسوع اتبعنى ودَعْ الموتى يدفنون موتاهم

7-  بعض نصوص العنف فى الكتاب المقدس

فى هوشع13: 16 تُجازَى السامرة لأنها قد تمرَّدت على إلهها. بالسيف يسقطون. تُحَطَّم أطفالهم والحوامل تُشَق

فى مزمور137: 9 طوبى لمن يمسك أطفالك ويضرب بهم الصخرة

فى إشعياء13: 15-16 كل من وُجِدَ يُطعَن وكل من انحاش يسقط بالسيف. وتُحَطَّم أطفالهم أمام عيونهم وتُنهَب بيوتهم وتُفضَح نساؤهم

فى حزقيال5: 10 لأجل ذلك تأكل الآباء الأبناء فى وسطك والأبناء يأكلون آباءهم

فى تثنية28: 53-57 فتأكل ثمرة بطنك لحم بنيك وبناتك الذين أعطاك الرب إلهك فى الحصار والضِّيقَة التى يضايقك بها عدوك. الرجل المتنعِّم فيك والمترفِّه جداً تبخل عينه على أخيه وامرأة حضنه وبقيَّة أولاده الذين يبقيهم بأن يعطى أحدهم من لحم بنيه الذى يأكله لأنه لم يبق له شىء فى الحصار والضيقة التى يضايقك بها عدوك فى جميع أبوابك. والمرأة المتنعِّمة فيك والمترفِّهة التى لم تجرِّب أن تضع أسفل قدمها على الأرض للتنعُّم والترفُّه تبخل عينها على رجل حضنها وعلى ابنها وبنتها بمشيمتها الخارجة من بين رجليها وبأولادها الذين تلدهم لأنها تأكلهم سِرّاً فى عِوَز كل شىء فى الحصار والضيقة التى يضايقك بها عدوك فى أبوابك

فى الملوك الثانى6: 28-29 ثم قال لها المَلَك مالِك. فقالت إن هذه المرأة قد قالت لى هاتى ابنك فنأكله اليوم ثم نأكل ابنى غداً. فسَلَقْنا ابنى وأكلناه ثم قلتُ لها فى اليوم الآخر هاتى ابنك فنأكله فخبّأَت ابنها

فى عدد25: 3 فقال الرب لموسى خُذ جميع رؤوس الشعب وعلِّقهم للرب مقابل الشمس فيرتد حمو الرب عن إسرائيل

فى الملوك الأول18: 40 فقال لهم إيليا أمسكوا أنبياء البعل ولا يفلت منهم رجل. فأمسكوهم فنزل بهم إيليا إلى نهر قيشون وذبحهم هناك

فى يشوع8: 8 ويكون عند أخذكم المدينة أنكم تضرمون المدينة بالنار. كقول الرب تفعلون. انظروا. قد أوصيتكم

فى لوقا19: 27 أما أعدائى أولئك الذين لم يريدوا أن أَمْلِكَ عليهم فَأْتُوا بهم إلى هنا واذبحوهم قُدّامى

فى خروج21: 17 ومن شتم أباه أو أمه يُقتَل قتلاً

فى يوحنا2: 13-15 وكان فِصْح اليهود قريباً فصعد يسوع إلى أورشليم. ووجد فى الهيكل الذين كانوا يبيعون بقراً وغنماً وحماماً والصيارف جلوساً. فصنع سَوْطاً من حِبال وطرد الجميع من الهيكل. الغنم والبقر وَكَبَّ دراهم الصيارف وقلب موائدهم

أين هذا من رحمة رسولنا (صلى الله عليه وسلم) بالأعرابى الذى بالَ فى المسجد وأراد الناس أن يضربوه فقال لهم: “دعوه وأهريقوا على بوله سَجْلاً من ماء أو ذَنوباً من ماء فإنما بُعِثتم مُيَسِّرين ولم تُبعثوا مُعَسِّرين” صحيح البخارى      

فى لوقا12: 47 وأما ذلك العبد الذى يعلم إرادة سيده ولا يستعد ولا يفعل بحسب إرادته فيُضرَبُ كثيراً

فى خروج21: 20-21 وإذا ضرب إنسان عبده أو أمَتَه بالعصا فمات تحت يده يُنتَقمُ منه. لكن إن بقىَ يوماً أو يومين لا يُنتَقم منه لأنه ماله

فى عدد31: 17-18 فالآن اقتلوا كل ذكر من الأطفال. وكل امرأة عرفت رجلاً بمضاجعة ذكر اقتلوها. لكن جميع الأطفال من النساء اللواتى لم يعرفن مضاجعة ذكر أبقوهن لكم حيّات

فى صموئيل الثانى4: 12 وأمر داود الغلمان فقتلوهما وقطعوا أيديهما وأرجلهما وعلقوهما على البركة فى حبرون

فى متى18: 8-9 فإن أعثرتك يدك أو رجلك فاقطعها وألقها عنك خيراً لك أن تدخل الحياة أعرج أو أقطع من أن تُلقى فى النار الأبدية ولك يدان أو رجلان. وإن أعثرتك عينك فاقلعها وألقها عنك خير لك أن تدخل الحياة أعور من أن تُلقى فى جهنم النار ولك عينان

فى لاويين20: 27 وإذا كان فى رجل أو امرأة جانّ أو تابعة فإنه يُقتل. بالحجارة يرجمونه. دمه عليه

فى صموئيل الأول15: 3 فالآن اذهب واضرب عماليق وحرِّموا كل ماله ولا تعفُ عنهم بل اقتل رجلاً وامرأة. طفلاً ورضيعاً. بقراً وغنماً. جملاً وحماراً

فى عدد31: 9-10 وسبى بنو إسرائيل نساء مديان وأطفالهم ونهبوا جميع بهائمهم وجميع مواشيهم وكل أملاكهم. وأحرَقوا جميع مدنهم بمساكنهم وجميع حصونهم بالنار

فى إشعياء13: 18 فتحطِّم القِسِىّ الفتيان ولا يرحمون ثمرة البطن. لا تشفق عيونهم على الأولاد

فى حزقيال9: 5-7 اعبروا فى المدينة وراءه واضربوا. لا تشفق أعينكم ولا تعفوا. الشيخ والشاب والعذراء والطفل والنساء اقتلوا للهلاك. ولا تقربوا من إنسان عليه السمة وابتدئوا من مقدسى. فابتدأوا بالرجال الشيوخ الذين أمام البيت. وقال لهم نجسوا البيت واملأوا الدور قتلى

فى متى10: 34-36 لا تظنوا أنى جئتُ لألقى سلاماً على الأرض. ما جئتُ لألقى سلاماً بل سيفاً. فإنى جئتُ لأفرِّق الإنسان ضد أبيه والابنة ضد أمها والكنَّة ضد حماتها. وأعداء الإنسان أهل بيته

فى لوقا12: 49-51 جئتُ لألقى ناراً على الأرض. فماذا أريد لو اضطرمت. ولى صبغة أصطبغها وكيف أنحصر حتى تكمل. أتظنون أنى جئتُ لأعطى سلاماً على الأرض. كلا أقول لكم بل انقساماً

فى صموئيل الثانى12: 31 وأخرج الشعب الذى فيها ووضعهم تحت مناشير ونوارج حديد وفؤوس حديد وأمَرَّهم فى أَتُون الآجر وهكذا صنع بجميع مدن بنى عمون. ثم رجع داود وجميع الشعب الى أورشليم

فى إرميا48: 10 ملعون من يعمل عمل الرب برخاء وملعون من يمنع سيفه عن الدم

فى لوقا22: 36 فقال لهم لكن الآن من له كيس فليأخذه ومِزوَد كذلك. ومن ليس له فليَبِع ثوبه ويشترِ سيفاً

فى الملوك الأول21: 21-24 هَأنذا أجلبُ عليكَ شرّاً وأبيدُ نسلكَ… لأجل الإغاظة التى أغظتنى ولجعلك إسرائيل يخطئ. وتكلم الرب عن إيزابل أيضاً قائلاً إن الكلاب تأكل إيزابل عند مترسة يزرعيل. من مات لآخاب فى المدينة تأكله الكلاب ومن مات فى الحقل تأكله طيور السماء

8- بعض النصوص الفاحشة فى الكتاب المقدس

فى صموئيل الأول18: 25-28 فقال شاول هكذا تقولون لداود ليس مَسَرَّة الملك بالمهر بل بمئة غُلفة من الفلسطينيين للانتقام من أعداء الملك. وكان شاول يتفكر أن يوقع داود بيد الفلسطينيين. فأخبر عبيده داود بهذا الكلام فحسن الكلام فى عينى داود أن يصاهر الملك. ولم تكمل الأيام حتى قام داود وذهب وقتل من الفلسطينيين مئتى رجل وأتى بغُلفهم فأكملوها للملك لمصاهرة الملك. فأعطاه شاول ميكال ابنته امرأة. فرأى شاول وعلم أن الرب مع داود

مع العلم بأن غُلَف الرجال معناها الجلد الذى يُقطَع فى الختان

فى متى21: 31 قال لهم يسوع الحق أقول لكم إن العشّارين والزوانى يسبقونكم إلى ملكوت الله

فى نشيد الأنشاد8: 8 لنا أخت صغيرة ليس لها ثديان. فماذا نصنع لأختنا فى يوم تُخطَب

فى راعوث3: 4 ومتى اضطجع فاعلمى المكان الذى يضطجع فيه وادخلى واكشفى ناحية رجليه واضطجعى وهو يخبرك بما تعلمين

فى إشعياء47: 2-3 خُذى الرَّحَى واطحنى دقيقاً. اكشفى نقابك شمّرى الذيل. اكشفى الساق. اعبرى الأنهار. تنكشف عورتكِ وتُرَىَ مَعَاريكِ

فى الأمثال7: 16-19 بالديباج فرشتُ سريرى بمُوَشى كتان من مصر. عطَّرتُ فراشى بمُر وعود وقرفة. هَلمَّ نَرتَوِ وِدّاً إلى الصباح. نتلذَّذ بالحب. لأن الرجل ليس فى البيت

فى أمثال7: 6-13 لأنى من كوَّة بيتى من وراء شبّاكى تطلعت فرأيت بين الجهال لاحظت بين البنين غلاماً عديم الفهم عابراً فى الشارع عند زاويتها وصاعداً فى طريق بيتها فى العشاء فى مساء اليوم فى حدقة الليل والظلام. وإذا بامرأة استقبلته فى زِىّ زانية وخبيثة القلب. صخّابة هى وجامِحَة. فى بيتها لا تستقر قدماها. تارة فى الخارج وأخرى فى الشوارع. وعند كل زاوية تكمن. فأمسكَتْه وقبَّلته

فى أمثال5: 18-19 وافرح بامرأة شبابك الظبية المحبوبة والوعلة الزهية. لِيُرْوِكَ ثدياها فى كل وقت وبمحبتها اسكر دائماً

ونحن نريد من أى نصرانى عاقل أن يفهمنا أين هى الرموز للمعانى الروحية فى النصوص السابقة؟

هذا بالإضافة لما ورد من ألفاظ أخرى فاحشة جداً فى نشيد الأنشاد وحزقيال16و23

9- بعض المخالفات العلمية فى الكتاب المقدس

جاء فى سِفْر (اللاويين) فى الإصحاحين (13و14) أن الملابس وجدران المنازل يصيبها مرض البَرَص, بل وجاء فيهما وصف لطقوس غريبة للتكفير عن البيت المصاب بالبرص

ونحن نناشدكم أن تسألوا أكبر أساتذة الطب وأن تبحثوا فى النت عن أحدث الاكتشافات العلمية لتخبرونا هل اكتشفوا هذا المرض أم أنهم ما زالوا جهلاء؟

فى إشعياء38: 8 هَأنذا أرجع ظل الدرجات الذى نزل فى درجات آحاز بالشمس عشر درجات إلى الوراء. فرجعت الشمس عشر درجات فى الدرجات التى نزلتها

فى قضاة9: 45 وحارب أبيمالك المدينة كل ذلك اليوم وأخذ المدينة وقتل الشعب الذى بها وهدم المدينة وزرعها مِلحاً

فهل الملح يُزرَع؟

فى أعمال الرسل2: 19-20 وأعطى عجائب فى السماء من فوق وآيات على الأرض من أسفل دماً وناراً وبخار دخان. تتحول الشمس إلى ظُلمة والقمر إلى دم قبل أن يجىء يوم الرب العظيم الشهير

فى حزقيال7: 1-2 وكان إلىَّ كلام الرب قائلاً وأنت يا ابن آدم فهكذا قال السيد الرب لأرض إسرائيل. نهاية. قد جاءت النهاية على زوايا الأرض الأربع

فهل الأرض لها زوايا أربع؟

فى إشعياء65: 25 أما الحيَّة فالتراب طعامها

فى رؤيا يوحنا2: 23 فستعرف جميع الكنائس أنى أنا هو الفاحص الكُلَى والقلوب سأعطى كل واحد منكم بحسب أعماله

ولا ندرى ما شأن الكُلَى بالأعمال!؟  

فى مرقس11: 23 لأنى الحق أقول لكم إن من قال لهذا الجبل انتقل وانطرح فى البحر ولا يشك فى قلبه بل يؤمن أن ما يقوله يكون فمهما قال يكون له

فى مرقس16: 17-18 يخرجون الشياطين باسمى ويتكلمون بألسنة جديدة. يحملون حَيّات وإن شربوا شيئاً مُميتاً لا يضرهم

فى لوقا17: 6 فقال الرب لو كان لكم إيمان مثل حبة خردل لكنتم تقولون لهذه الجميزة انقلعى وانغرسى فى البحر فتطيعكم

فى لوقا10: 19 ها أنا أعطيكم سلطاناً لتدوسوا الحيّات والعقارب وكل قوة العدو ولا يضركم شىء

فى متى17: 20 فالحق أقول لكم لو كان لكم إيمان مثل حبَّة خردل لكنتم تقولون لهذا الجبل انتقل من هنا إلى هناك فينتقل ولا يكون شىء غير ممكن لديكم

إن معبودكم يقول لكم: لو كان لكم إيمان مثل حبَّة خردل لفعلتم كذا وكذا

فهيا أرونا أكبر قساوستكم وباباواتكم وهم يفعلون أى شىء من هذا, أم أنهم ليس عندهم مثقال حبة خردل من الإيمان؟

فى تكوين38: 27-30 وفى وقت ولادتها إذا فى بطنها توأمان. وكان فى ولادتها أن أحدهما أخرج يداً فأخذت القابلة وربطت على يده قِرمِزاً قائلة هذا خرج أولاً. ولكن حين ردَّ يده إذا أخوه قد خرج. فقالت لماذا اقتحمت. عليك اقتحام. فدُعِىَ اسمه فارص. وبعد ذلك خرج أخوه الذى على يده القِرمِز. فدُعِىَ اسمه زارح

إن نزول يد طفل من رَحِم أمه ثم رفعها ثم نزول الطفل الآخر لأَمْر مستحيل لأن الطفل الذى يُنزل ذراعه يكون هو المتصدِّر فى مقدمة الرَّحِم ويستحيل صعوده ثم نزول أخيه لضيق المكان, واسألوا أساتذة طب الولادة إن كنتم لا تعلمون

فى لاويين11: 20-23 وكل دبيب الطير الماشى على أربع فهو مكروه لكم. إلا هذا تأكلونه من جميع دبيب الطير الماشى على أربع… لكن سائر دبيب الطير الذى له أربع أرجل فهو مكروه لكم

هل هناك طيور تمشى على أربع؟

فى تكوين30: 37-39 فأخذ يعقوب لنفسه قُضباناً خضراً من لبنى ولوز ودُلب وقشر فيها خطوطاً بيضاً كاشطاً عن البياض الذى على القضبان. وأوقف القضبان التى قشرها فى الأجران فى مساقى الماء حيث كانت الغنم تجىء لتشرب. تجاه الغنم. لتتوحَّم عند مجيئها لتشرب. فتوحَّمت الغنم عند القضبان وولدت الغنم مخططات ورقطاً وبلقاً

فهل الغنم تتوحَّم؟ ولو توحَّمَت هل يفهمها أحد؟

فى الرسالة الأولى إلى تيموثاوس5: 23 لا تكن فى ما بعد شرّاب ماء بل استعمل خمراً قليلاً من أجل معدتك وأسقامك الكثيرة

فى عدد5: 11-28 وكلَّم الرب موسى قائلاً كلِّم بنى إسرائيل وقل لهم إذا زاغت امرأة رجل وخانته خيانة… يأتى الرجل بامرأته إلى الكاهن ويأتى بقربانها معها عُشر الإيفة من طحين شعير لا يَصُبُّ عليه زيتاً… فيقدمها الكاهن ويوقفها أمام الرب ويأخذ الكاهن ماءً مقدَّساً فى إناء خزف ويأخذ الكاهن من الغبار الذى فى أرض المسكن ويجعل فى الماء… ويكشف رأس المرأة… ويقول الكاهن للمرأة يجعلكِ الرب لعنة وحلفاً بين شعبكِ بأن يجعل الرب فخذكِ ساقطة وبطنكِ وارماً. ويدخل ماء اللعنة هذا فى أحشائكِ لورم البطن ولإسقاط الفخذ. فتقول المرأة آمين آمين. ويكتب الكاهن هذه اللعنات فى الكتاب ثم يمحوها فى الماء المُر ويسقى المرأة ماء اللعنة المُر فيدخل فيها ماء اللعنة للمرارة… ومتى سقاها الماء فإن كانت قد تنجست وخانت رَجُلها يدخل فيها ماء اللعنة للمرارة فيَرِم بطنها وتسقط فخذها فتصير المرأة لعنة فى وسط شعبها. وإن لم تكن المرأة قد تنجست بل كانت طاهرة تتبرأ وتحبل بزرع

إذا كان ماء اللعنة يفرق بين الخائنة لزوجها والبريئة فهيّا ائتونا بالكهنة ليحلوا مشاكل الخيانة الزوجية فى العالم ويوفروا على معامل الأبحاث تحليلات الدى إن إيه الباهظة الثمن والتى تحتاج لتقنيات ومهارات عالية لتثبت نسب الولد لأبيه من عدمه

10- بعض النصوص الغريبة فى الكتاب المقدس

فى تثنية10: 16 فاختنوا غُرلَة قلوبكم

فى رسالة بولس إلى رومية2: 29 وختان القلب بالروح لا بالكتاب هو الختان

فى تثنية23: 19-20 لا تُقرِض أخاك برباً ربا فضة أو ربا طعام أو ربا شىء ما مما يُقرَض بربا. للأجنبى تُقرِض بربا ولكن لأخيك لا تُقرِض بربا لكَى يباركك الرب إلهك

فى صموئيل الثانى22: 27 مع الطاهر تكون طاهراً ومع الأعوج تكون مُلتوياً

فى رؤيا يوحنا: الإصحاح12 وظهرت آية عظيمة فى السماء امرأة متسربلة بالشمس والقمر تحت رجليها وعلى رأسها إكليل من اثنى عشر كوكباً وهى حُبلَى تصرخ متمخِّضة ومتوجِّعة لتَلِد. وظهرت آية أخرى فى السماء. هُوَذا تنِّين عظيم أحمر له سبعة رؤوس وعشرة قرون وعلى رؤوسه سبعة تيجان. وذنبه يجر ثلث نجوم السماء فطرحها إلى الأرض. والتنِّين وقف أمام المرأة العتيدة أن تلد حتى يبتلع ولدها متى ولدت. فولدت ابناً ذكراً عنيداً أن يرعى جميع الأمم بعصا من حديد. واختطفت ولدها إلى الله وإلى عرشه. والمرأة هربت إلى البرية حيث لهما موضع مُعَدّ من الله لكى يعولوها هناك ألفاً ومئتين وستين يوماً وحدثت حرب فى السماء. ميخائيل وملائكته حاربوا التنين وملائكته ولم يقووا فلم يوجد مكانهم بعد ذلك فى السماء. فطرح التنِّين العظيم الحيَّة القديمة المَدعُوّ إبليس والشيطان الذى يضل العالم كله طُرِحَ إلى الأرض وطُرِحَت معه ملائكته. وسمعت صوتاً عظيماً قائلاً فى السماء الآن صار خلاص إلهنا وقدرته وملكه وسلطان مسيحه لأنه قد طُرِحَ المشتكى على إخوتنا الذى كان يشتكى عليهم أمام إلهنا نهاراً وليلاً. وهم غلبوه بدم الخروف وبكلمة شهادتهم ولم يحبوا حياتهم حتى الموت. من أجل هذا افرحى أيتها السموات والساكنون فيها. ويل لساكنى الأرض والبحر لأن إبليس نزل إليكم وبه غضب عظيم عالماً أن له زماناً قليلاً ولما رأى التنِّين أنه طُرِحَ إلى الأرض اضطهد المرأة التى ولدت الأبن الذكر. فأُعطِيَت المرأة جناحى النسر العظيم لكى تطير إلى البرية إلى موضعها حيث تُعالُ زماناً وزمانين ونصف زمان من وجه الحيَّة. فألقت الحية من فمها وراء المرأة ماء كنهر لتجعلها تحمَل بالنهر. فأعانت الأرض المرأة وفتحت الأرض فمها وابتلعت النهر الذى ألقاه التنِّين من فمه. فغضب التنِّين على المرأة وذهب ليصنع حرباً مع باقى نسلها الذين يحفظون وصايا الله وعندهم شهادة يسوع المسيح

فى حزقيال24: 10 أَنْضِجِ اللحمَ تَبِّلْهُ تتبيلاً

فى تكوين25: 34 فأعطى يعقوب عيسو خبزاً وطبيخ عدس

فى لاويين9: 14 وغسَّل الأحشاء والأكارع وأوقدها فوق المحرقة على المذبح

فى حزقيال27: 17 تاجَرُوا فى سوقك بِحِنْطة منيت وحلاوى وعسل وزيت وبَلَسَان

فى عدد11: 5 قد تذكَّرنا السمك الذى كنا نأكله فى مصر مجّاناً والقِثّاء والبطيخ والكُرّاث والبصل والثوم

فى متى23: 23-24 ويل لكم أيها الكتبة والفريسييون المراؤون لأنكم تعشِّرون النعنع والشبَث والكمُّون… أيها القادة العُميان الذين يُصَفُّون عن البعوضة ويبلعون الجمل 

فى إشعياء30: 6 منها اللَّبْوَة والأسد الأفعى والثعبان السام الطيّار

فى أيوب4: 11 اللَّيْث هالِكٌ لعدم الفريسة وأشبالُ اللَّبْوَة تبددت

فى حزقيال24: 3-5 واضرب مثلاً للبيت المتمرِّد وَقُل لهم. هكذا قال السيد الرب. ضَعِ القِدْرَ. ضعها وأيضاً صُبَّ فيها ماء. اجمع إليها قطعها كل قطعة طيبة الفخذ والكتف. املأوها بخيار العظام. خُذ من خيار الغنم وكُومَة العظام تحتها. أغْلِهَا إغلاءً فَتُسْلَق أيضاً عِظامُها فى وسطها

فى يوحنا7: 37-38 وفى اليوم الأخير العظيم من العيد وقف يسوع ونادى قائلاً إن عطش أحد فليُقبل إلىَّ ويشرب. من آمن بى كما قال الكتاب تجرى من بطنه أنهار ماء حى

فى رسالة بولس إلى رومية16: 1-2 أوصى إليكم بأختنا فيبى التى هى خادمة الكنيسة التى فى كنخريا كى تُقَبِّلُوها فى الرب

فى رسالة بولس الثانية إلى تيموثاوس4: 19-21 سلِّم على فرسكا وأكيلا وبيت أنيسيفورس. أراستس بقى فى كورنثوس. وأما تروفيمس فتركته فى ميليتس مريضاً. بادر أن تجىء قبل الشتاء. يسلِّم عليك أفبولس وبوديس ولينس وكلافدية والأخوة جميعاً

فهل هذه السلامات وحى من عند الله يا عباد الله؟

فى رسالة بولس إلى تيطس3: 12 حينما أرسل إليك أرتيماس أو تيخيكس بادر أن تأتى إلى نيكوبوليس لأنى عزمت أن أُشَتِّى هناك

هل قوله لصديقه إنه يريد أن يُشَتِّى ينفعكم بشىء؟ وهل تعتبرون هذا مُقَدَّسأ؟ أو أنه وحى من عند الله؟

فى عدد19: 14-22 هذه هى الشريعة. إذا مات إنسان فى خيمة فكل من دخل الخيمة وكل من كان فى الخيمة يكون نجساً سبعة أيام. وكل إناء مفتوح ليس عليه سداد بعصابة فإنه نجس. وكل من مَسَّ على وجه الصحراء قتيلاً بالسيف أو مَيْتاً أو عظم إنسان أو قبراً يكون نجساً سبعة أيام. فياخذون للنجس من غبار حريق ذبيحة الخطِيَّة ويجعل عليه ماء حيّاً فى إناء. ويأخذ رجلٌ طاهرٌ زوفاً ويغمسها فى الماء وينضحه على الخيمة وعلى جميع الأمتعة وعلى الأنفس الذين كانوا هناك وعلى الذى مَسَّ العظم أو القتيل أو الميت أو القبر. ينضح الطاهر على النجس فى اليوم الثالث واليوم السابع. ويطهره فى اليوم السابع فيغسل ثيابه ويَرحَض بماء فيكون طاهراً فى المساء. وأما الإنسان الذى يتنجس ولا يتطهر فتُبَاد تلك النفس من بين الجماعة لأنه نجَّس مَقدِس الرب. ماء النجاسة لم يُرَش عليه. إنه نجس. فتكون لهم فريضة دهرية. والذى رش ماء النجاسة يغسل ثيابه والذى مس ماء النجاسة يكون نجساً إلى المساء. وكل ما مسه النجس يتنجس والنفس التى تَمَس تكون نجسة إلى المساء

فى عدد18: 17 لكن بِكْر البقر أو بِكْر الضأن أو بِكْر المعز لا تقبل فداءه. إنه قُدس. بل ترش دمه على المذبح وتوقد شحمه وقوداً رائحة سرور للرب

فهل الرب تَسرُّه الروائح؟

فى صموئيل الثانى23: 8 هذه أسماء الأبطال الذين لداود. يوشيب بشبث التحكمونى رئيس الثلاثة. هو هَزَّ رُمحه على ثمان مئة قتلهم دفعة واحدة

فى قضاة3: 31 وكان بعده شمجر بن عناة فضرب من الفلسطينيين سِت مئة رجل بمِنساس البقر وهو أيضاً خلَّص إسرائيل

فى قضاة15: 15-16 ووجد لِحَى حمار طرياً فمَدَّ يده وأخذه وضرب به ألف رجل. فقال شمشون بلحى حمار كومة كومتين. بلحى حمار قتلتُ ألف رجل

فى قضاة14: 5-9 فنزل شمشون وأبوه وأمه إلى تمنة وأتوا إلى كروم تمنة. وإذا بشبل أسد يزمجر للقائه. فحلَّ عليه روح الرب فشقَّه كشق الجدى وليس فى يده شىء ولم يخبر أباه وأمه بما فعل… مالَ لكى يرى رِمَّة الأسد وإذا دَبْرٌ من النحل فى جوف الأسد مع عسل. فاشتار منه على كفيه وكان يمشى ويأكل وذهب إلى أبيه وأمه وأعطاهما فأَكَلا ولم يخبرهما أنه من جوف الأسد اشتار العسل

فى قضاة15: 4-5 وذهب شمشون وأمسك ثلاث مِئة ابن آوى وأخذ مشاعل وجعل ذَنَبَا إلى ذَنَب ووضع مَشعلاً بين كل ذَنَبَيْن فى الوسط. ثم أضرم المشاعل ناراً وأطلقها بين زروع الفلسطينيين فأحرق الأكداس والزرع وكروم الزيتون

11- تماثيل البواسير والفئران فى الكتاب المقدس

فى صموئيل الأول6: 5 واصنعوا تماثيل بواسيركم وتماثيل فيرانكم التى تفسد الأرض واعطوا إله اسرائيل مجداً لعله يخفف يده عنكم وعن آلهتكم وعن أرضكم

فى صموئيل الأول6: 11 ووضعوا تابوت الرب على العجلة مع الصندوق وفيران الذهب وتماثيل بواسيرهم

فى صموئيل الأول6: 17 وهذه هى بواسير الذهب التى ردها الفلسطينيون قُربان إثم للرب

فى صموئيل الأول6: 4 فقالوا وما هو قربان الإثم الذى نردّه له. فقالوا حسب عدد أقطاب الفلسطينيين خمسة بواسير من ذهب وخمسة فيران من ذهب. لأن الضربة واحدة عليكم جميعاً وعلى أقطابكم

هذا ما تيسر بتوفيق من الله فى هذه العُجالة, ومن أراد المزيد من معرفة عجائب الكتاب المقدس فليرجع إلى مجموعتى هذه

https://groups.google.com/group/islamdefence

كما أننى أدعوكم لزيارة قناتى على اليوتيوب باسم (moslem20091) لتشاهدوا 4 فيديوهات هى: (أسئلة مهمة جداً للنصارى لم تنزل من قبل على النت) و(سؤال مُعجز للنصارى نتحداهم أن يجاوبونا عليه) و(أجيبونا يا نصارى من فضلكم: ما علاقة الخِراف بدينكم؟) و(أسئلة مهمة جداً للملحدين واللادينيين)

وأخيراً أقول للنصارى الذين يتهجمون علينا: يا من كانت بيوتهم من الزجاج لا تقذفوا الناس بالحجارة

وأُهديهم هذه الأبيات الجميلة

عجباً للمسيح بين النصارى وإلى الله ولداً نسبوه

وأسلموه إلى اليهود وقالوا حين قَتْله صلبوه

فإن كان ما يقولون حقاً فاسألوهم أين كان أبوه

فإن كان راضياً بأذاهم فاشكروهم لأجل ما صنعوه

وإن كان ساخطاً غير راضٍ فاعبدوهم لأنهم غلبوه

3 تعليقات to “سؤال للمجرمين: مَن كان هذا فى كتابه .. أيتطاول على أسياده؟”

  1. LEWAAMASR Says:

    هل يعجز الرب ان يصطفى من عباده انبياء معصومين او ان تكون اخطاءهم ليست من الكبائر وخاصة اننا نرى فى حياتنا اشخاص عاديين بعدين كل البعد عن ارتكاب كبائر الخطايا——————-لم نرى فى حياتنا تحول الاشياء من تمام تكوينها الى اجزاء اولية لم نرى شجرة بعد تمام نموها تتحول الى بدرة ولم نرى رجلا كهلا يتحول الى طفل رضيع ثم يتحول مرة اخرى الى كهل -وان حدث ان تحول وتقلص الكل الى جزء يكون دلك انهيار تام وتبدد —فما بالكم بمنشئ الكون كله هل يتحول الى جزء منه حجمه لايمثل شيئا فى ملكه ثم يعود الى الهيئة الامحدودة مرة اخرى——–اادا كان القران من (كلام الراهب بحيرة )او كان من (كلام ووسوسة الشيطان )للرسول محمد(صلعم) –فهل يكون الراهب او الشيطان –اعلم من الرب نفسه –لان مايحتويه القران من معجزات (- لم ينكر احد ان القران يحتوى على معجزات لغوية و عددية وعلمية) لم يدكرها الرب فى كتابه المقدس التوراة و الانجيل؟؟؟

    • islamdefence Says:

      جزاك الله خيراً يا أخى على هذا التعليق الجميل
      ولكننى أنصح حضرتك ألا تستخدم كلمة (صلعم) بدلاً من صلى الله عليه وسلم
      لأن كثيراً من النصارى يستخدمونها بدلاً من محمد , فيقولون : نبيكم صلعم , رسولكم صلعم , الرسول صلعم… إلخ

  2. غير معروف Says:

    ان ام تستحى فافعل ما تشاء

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: